منتديات المسيلة التعليمية


style=position:
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخولصفحة فيسبوك الأدمين

شاطر | 
 

 66 علموا أبنائكم مفهوم الحياة الأسرية الناجحة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
يوسف
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر تاريخ التسجيل : 22/12/2013
العمر : 19
الموقع : http://msiladz.ahlamontada.com/

مُساهمةموضوع: 66 علموا أبنائكم مفهوم الحياة الأسرية الناجحة   السبت يناير 18, 2014 1:20 pm

مع التقدم والتطور التكنولوجي الكبير في شتى مجالات الحياة زادت المشاكل الأسرية ، وهمومها تراكمت على كاهل كل فرد من افرادها .


 


 


وذلك نتيجة لانشغال كل من أفراد العائلة بأموره وعالمه الخاص ، فقد ساهم التطور التكنولوجي بشكل كبير في جعل كل إنسان يستطيع الاستغناء عن الكثير من الأمور


 






الحيوية في حياته لتعويض التكنولوجيا له عنها .


 



فصار هناك الكثير من الافتقار للغة الحوار في الأسرة وبين أفرادها وبعضهم .

حتى أنه قد يصل في بعض الأحيان للتفكك الأسري مما يجعل كل فرد منعزلاً عن الآخرين لا يعرف ما يشكونه أو ما يفرحون من أجله .

لذا ، يجب على كل أسرة أن تنشر ثقافة الحوار داخلها وأن تعي مفهوم الحوار الصحيح الذي يجعل الأسرة مترابطة دائماً مهما اختلفت وجهات النظر داخلها .

الاحترام :

يجب أن يكون هناك احترام متبادل بين أفراد العائلة وأن يربي الآباء أبنائهم على الاحترام منذ الصغر وذلك من خلال إظهار احترامهم لبعضهم البعض أمام الأولاد حتى يشبوا ويتربوا على احترام الآخرين .

كما يجب أن يحترم الآباء الأولاد أيضاً فليس من المعقول أن يطلب الآباء احترام أبناءهم لهم وهم لا يحترمونهم .

كما يجب على الآباء تعليم الأبناء قيم الاحترام وإظهارها في تعاملاتهم اليومية حتى تستطيع العائلة فتح نافذة للحوار بين أفرادها ويكون حوار مبنياً على الاحترام .

الصدق :

الصدق هو الضامن الوحيد لبناء جسور حوار سوية بين أفراد العائلة الواحدة حيث أنه من أهم أسرار ثقافة الحوار التي يجب أن تتعلمها العائلة .

والمقصود هنا الصدق في جميع نواحي الحياة فيجب أن يرى الأبناء صدق أبويهم في حياتهم اليومية حيث أن من أكبر الأخطاء أن يربي الأبوين أولادهم على شكرا حتى ولو كان كذب في أمور بسيطة ولكنه يجعل الأبناء مفتقرين لصفة الصدق .

وتكمن أهمية الصدق في ثقافة الحوار أنها تخلق جو من الثقة بين أفراد العائلة وهذه الثقة تسهل كثيراً عملية الحوار بين أفراد الأسرة .

الهدوء :

الهدوء من أهم الصفات التي يجب أن تتوافر في الحوار بين أفراد الأسرة حتى لا يتحول الحوار إلى خلاف ومشكلة تنغص جو الحياة الأسرية الهادئة .

فعلى كل فرد من أفراد العائلة أن يساهم في أن يسود الهدوء في الحوار حتى يتم التخلص من الهموم والمشاكل ببساطة .

وهنا يجب أن يكون الأب والأم مثالاً يحتذي به الأبناء بحيث إذا نشب بينهم أي خلاف أو حوار أن يكون بعيداً عن الأبناء بحيث لا يرى الأبناء من الأب والأم سوى التفاهم ولغة الحوار المشتركة .

الاستماع :

مفهوم الحوار يعنى أن يستمع كل طرف إلى الطرف الأخر بهدوء ودون مقاطعة ثم يتبادلوا أطراف الحديث .

وهذا ما يجب أن تتعلمه أفراد العائلة .

فيجب على الأب والأم أن يستمعوا جيداً إلى الأبناء وأن لا يستهزئوا بكلامهم فالاستماع الجيد والإنصات هو السر في نجاح الحوار وهو الحل السحري لبناء جسور حوار قوية بين أفراد الأسرة .


منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://msiladz.ahlamontada.com
 
66 علموا أبنائكم مفهوم الحياة الأسرية الناجحة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات المسيلة التعليمية  :: الاسرة :: قســـــم مشاكل الأسرة وحلولها-
انتقل الى: